تحقيقات - ملفات

مخطط ممنهج لتصفية ” كهرباء الليطاني ” ..

بهدوء على غير كل مجريات واحداث لبنان وازماته التي لا تتوقف عن التكاثر ، هناك من يعمل بكل وقاحة على تصفية ” كهرباء الليطاني ” الشمعة الوحيدة في ظلام لبنان ..
نعم لا يستسيغ لبعض القوى السياسية على اختلافها بقاء معمل كهربائي على قيد العمل ، فهناك عدالة لدى هذه القوى تقوم على تعميم الضرر لا تعميم المنفعة ، فلا تنفك هذه القوى على الطلب من مصلحة الليطاني توسيع رقعة توزيع الكهرباء على مناطق وبلدات اضافية بهدف تحقيق مكاسب شعبية ، والمصلحة بدورها ترحب وتقول لاصحاب الطلب ان قدرة المعامل فنياً وتقنياً لا تسمح بتوزيع اضافي لبلدة واحدة والامر يحتاج الى استحداث ٦ مخارج جديدة للمعامل وتركيب محولات اضافية فضلاً عن صيانة وتحديث المخارج والمحولات الحالية ، واي اضافة دون ذلك تعني خروج المعامل عن الخدمة وخطر انفجار قساطل المياه المضغوطة بالمعامل ..
لكن ذلك لم يحرك ساكناً عند هذه القوى لايجاد تمويل فوري لانشاء مخارج جديدة لا تتعدى كلفته شحنة فيول شهرية تحترق بزواريب الهدر بمعامل حرارية كبدت الخزينة عشرات مليارات الدولارات دون ان تأتي بكهرباء مستقرة كحال كهرباء الليطاني ، بل على عكس ذلك تزيد من مستوى الضغوط على المصلحة لتوسيع توزيع الطاقة على مناطق اضافية وتغطي مجموعات بلطجية لا تنفك عن ممارسة التهديد واعمال التخريب لمعامل المصلحة الكهرومائية ..
فصل اخر تمارسه هذه القوى بمشروع تصفية كهرباء الليطاني يقوم على تلكوء مريب من الاجهزة الامنية والقضائية برفع التعديات عن خطوط كهرباء المصلحة وليس اولها واخرها معامل العملات الرقمية التي تغزو مناطق كهرباء المصلحة وتدر ملايين الدولارات شهريا لاشخاص نافذة على حساب خطر حرمان عشرات الاف اللبنانيين من مختلف الطوائف من هذه الكهرباء ومعهم مرافق حيوية للدولة اللبنانية ابرزها المطار الذي لم يكن ليقوم بعمله باشهر الصيف السياحي لولا تغذية كهرباء الليطاني له على مدار ٢٠ ساعة يومياً ..
عشرات لا بل مئات الكتب والاخبارات قدمتها المصلحة بشكل موثق وبالاسماء عن التعديات على شبكتها للنيابات العامة على اختلافها ولوزارة الداخلية ووزارة الطاقة وشركة كهرباء لبنان والشركات المتعهدة لكهرباء لبنان ولم تحرك هذه الجهات ساكناً وكأن ذلك عمل يتخطى الاهمال والتقصير ليقارب القصد المبرم الذي يبدو يحظى بغطاء سياسي كبير ومتنوع ..
وعلى ما سلف اضحت الامور واضحة دون ادنى شك بأن هناك مخطط يهدف الى تصفية كهرباء الليطاني لمصلحة كهرباء الهدر والفيول المفقود والمغشوش والمتبخر والظلام الكامل الذي يبدو ممنهج لبقاء حيتان المولدات الخاصة وكارتيل النفط الذي يعتبر جزء لا يتجزأ من منظومة الهدر والفساد في لبنان …
#يتبع
عباس المعلم / اعلامي لبناني

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

وكالة نيوز على اخبار غوغل
زر الذهاب إلى الأعلى