من هنا وهناك

#فيديو| #صيني #يضحي #بحياته وسط #النار لينقذ #هاتفه الجوال!

شبت النيران، الاثنين الماضي، فجأة في معمل لصناعة الشيشة وتوابعها في مدينة Ningbo بالشرق الصيني، وهرع جميع العمال إلى الخارج خائفين، إلا واحداً أصر على العودة إلى حيث كان، لأنه نسي هاتفه الجوال في الداخل وأراد استرجاعه، فأحاطت به النار ولفته ألسنتها بالكامل تقريبا،وفق الفيديو المرفق لللحريق الكبير، وفيه يبدو بعض زملائه قلقين عليه خارج المستودع المشتعل بالنار، إلى أن عاد هو نفسه مشتعلا من رأسه إلى أخمص قدميه.

 شبت النيران، الاثنين الماضي، فجأة في معمل لصناعة الشيشة وتوابعها في مدينة Ningbo بالشرق الصيني، وهرع جميع العمال إلى الخارج خائفين، إلا واحداً أصر على العودة إلى حيث كان، لأنه نسي هاتفه الجوال في الداخل وأراد استرجاعه، فأحاطت به النار ولفته ألسنتها بالكامل تقريبا،وفق الفيديو المرفق لللحريق الكبير، وفيه يبدو بعض زملائه قلقين عليه خارج المستودع المشتعل بالنار، إلى أن عاد هو نفسه مشتعلا من رأسه إلى أخمص قدميه.

أسرع إليه أحد العمال بطفاية للحريق، وأنقذه من نار كادت تقضي عليه، في وقت كان زميل آخر يقوم بتصوير ما يحدث بهاتفه الجوال، طبقا لما نقلت صحيفة “الصن” البريطانية، مترجماً عن وسائل إعلام صينية، ذكرت أنهم نقلوا العامل إلى مستشفى قريب، فعالجوه من حروق درجة ثالثة نالت من معظم جسمه تقريبا.

أحد المالكين لمصنع China Hookah Manufacturing Company الأكبر في ولاية “زيجانغ” لتصنيع الشيشة وخراطيمها بشكل خاص، ذكر أن العامل كان واحدا من أوائل الذين فروا من الحريق حين بدأ، بحسب ما افادت به وسائل اعلام مما نقلته “الصن” المضيفة عن المالك، أن العامل “عاد حين أدرك أنه ترك هاتفه في مكان عمله” إلا أنه لم يعثر على الهاتف فخرج من بين النار.. من دون ما كاد يضحي بحياته من أجله.

شاهدوا الفيديو …

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: