صحة

لماذا يستفحل “كورونا” في الشتاء؟

حذّر خبراء صحة ومسؤولون أميركيون من شتاء صعب، وصفه الرئيس المنتخب جو بايدن في بيانٍ، بـ “المظلم”، وذلك بسبب توقعات بإنتشار مروع لوباء كورونا الفيروسي خلال الأشهر الثلاثة القادمة.

أظهرت نحو عشر دراسات حديثة أدلة على أن انتقال الفيروس يتأثر بالطقس والتغير في درجة الحرارة والرطوبة، بحسب “وول ستريت جورنل”.

ونقلت الصحيفة عن باحثين أن “برودة الشتاء تعزز فترة بقاء الفيروس حيا وتزيد عدواه، وكذلك الحال مع الهواء الجاف داخل المنازل والمناطق المغلقة”.

وزيادة حالات الإصابة والوفيات بكورونا، وكذلك حالات دخول المستشفى في الأسابيع الأخيرة، تعزز هذا الإتجاه.

ووفق الدراسات الجديدة، تقول الصحيفة، هناك عوامل أخرى تدفع بإتجاه زيادة عدوى أمراض الجهاز التنفسي خلال الشتاء، بما في ذلك الكيمياء الحيوية للفيروس، وفيزياء القطيرات المحمولة بالهواء، وأوضاع الصحة العامة.

ولقاحات كورونا 9 المرتقبة واعدة، لكن الأمر بحاجة إلى وقت للحد من عدوى الفيروس، كما أن من غير المعروف فترة الحماية التي سيوفرها اللقاح.

ويبقى الإجراء الأقوى لمقاومة المرض خلال الشتاء، حسب الدراسات، هو إتباع تدابير الوقاية مثل النظافة والتباعد الاجتماعي ولبس الكمامات، وينصح أيضاً بفتح نوافذ المنازل لزيادة التهوية في الشتاء.

مقالات ذات صلة

اترك رد

وكالة نيوز على اخبار غوغل
زر الذهاب إلى الأعلى