ماكرون: الإرهاب لن يقسم فرنسا

Doc-P-756877-637384898689057247.jpg

قال الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، مساء يوم الجمعة، إن “المعلم الذي قطع رأسه كان ضحية إرهابي إسلامي بامتياز”.

 

واعتبر الرئيس الفرنسي أن “الإرهابي أراد مهاجمة الجمهورية”، وتابع: “تعرض أحد مواطنينا للقتل اليوم لأنه تعلم، لأنه تعلم حرية التعبير، والحرية في الإيمان وعدم الإيمان”.

 

وشدد ماكرون في كلمة خلال زيارته مكان الجريمة على “أن الإرهاب لن يقسم فرنسا، وأن التكفير لن يفوز”.ِ

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد