ما هي القاعدة “90 درجة” وما فائدتها؟

مرض انحراف الصلب الجانبي، هو مرض “مكتبي” نموذجي يظهر بسبب الوضع غير السليم للجسم في مكان العمل. والقاعدة “90 درجة” تساعد على الوقاية منه.

ويقول الدكتور أندريه كابيتشكين، أخصائي علاج تشوهات العمود الفقري، للوقاية من هذا المرض يجب على العاملين في المكاتب عدم اهمال “القاعدة 90 درجة”.

ويضيف، عندما تكون وضعية الجلوس غير صحيحة في المكتب، فإن بعض العضلات تكون متوترة، والأقسام الأخرى على العكس مسترخية. هذه الحالة على المدى القصير ليست مخيفة، ولكن عندما تتكرر يوميا فإن الجلوس بهذه الوضعية يؤدي إلى الضغط على الفقرات.

ووفقا له، نتيجة للجلوس بهذه الوضعية الخطأ يحصل انحراف في العمود الفقري، ما قد يؤدي إلى إصابة الأعضاء الداخلية للجسم. لذلك لتجنب هذا الأمر يجب مراعاة قاعدة ” 90 درجة”. أي يجب أن تكون الزاوية المحصورة بين الجذع والسطح الأمامي للفخذ تساوي 90 درجة، وكذلك زاوية الركبة يجب أن تعادل 90 درجة، والزاوية المحصورة بين الساق والأرض يجب أن تكون 90 درجة أيضا.

ويضيف الخبير، من أسباب انحراف العمود الفقري وظهور الدوالي هو الجلوس بوضعية وضع ساق على ساق لفترة طويلة. هذه الوضعية تسبب ضغطا على الأوردة ما يمنع تدفق الدم بصورة طبيعية، وبالتالي ظهور انتفاخ الأوردة، ما يخلق لاحقا جلطات دموية، التي إذا تحركت من مكانها تؤدي لمشكلات صحية معقدة. لذلك ينصح الخبير بضرورة التحرك كل ساعة أو ساعتين لبضعة دقائق للوقاية من هذه الأمراض.

المصدر: نوفوستي

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

التعليقات مغلقة.