قصة المشرد الذي أصبح مليونيرا

0 8

كشف الأوسترالي المشرد هاري ساندرز أن أهم أسباب نجاحه هي الخبرة التي اكتسبها أثناء العيش في الشارع.

فوفقا لصحيفة “ديلي ميرور” البريطانية فقد الأسترالي هاري ساندرز بيته عندما كان في الـ 17 من عمره واضطر للعيش في الشارع لمدة عام كامل.

ونقلت الصحيفة عن الشاب قوله “عندما أصبحت بلا مأوى، كانت الليلة الأولى هي الأسوأ لم يكن لدي أدنى فكرة إلى أين أذهب أو ماذا أفعل.”

وتابع ساندرز قائلا “كنت أنام تحت الجسر… هذا كان خطيرًا لأن المناطق مقسمة بين المشردين… لم أكن أعرف ذلك، في البداية غالبًا ما كنت أواجه مشاكل”.

وأوضح ساندرز أنه غالبا ماكان يحصل على الطعام من المقاصف المجانية ويسأل المتاجر عما إذا كان لديها منتجات غير مباعة أو منتهية الصلاحية”.

وقام الشاب لكسب المال بالعمل في مجال تحسين محركات البحث، الذي تعلمه حتى قبل أن يصبح بلا مأوى.

وبحسب الصحيفة تقدر قيمة شركة الشاب الأوسترالي الذي يبلغ من العمر 21 عاما بنحو 1.5 مليون دولار أسترالي.

وقال الشاب المليونير “أنا مدين بنجاحي لكوني كنت بلا مأوى” مشيرا إلى أن الحياة المشردة جعلته ينضج، وعلمته كيف يتحمل المصاعب ويتصرف في مختلف المواقف.”

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.