محيط مجلس النواب تحوّل الى منطقة عازلة.. وهذا ما سيفعله العسكريون المتقاعدون

0 9
أكّد العميد المتقاعد جورج نادر، من ساحة الشهداء، “ان العسكريين المتقاعدين لن يقطعوا الطرقات في تحركهم الاحتجاجي اليوم امام مجلس النواب، ولن نمنع النواب من الدخول الى المجلس النيابي، لا بل نريدهم مناقشة موازنة العار”، آملا في “ان ينصفوا العسكريين”.

وشدّد نادر على “ان من المعيب ان يجبروننا على النزول الى هذه الساحات التي حميناها في 8 و14 اذار، لندافع عن حقوقنا”، كاشفا ان “منظمي التحرك يحاولون وضع ضوابط للمتحمسين على الارض وضبط التصرفات خارج الاطار السلمي، وليس هناك انقساماً بين العسكريين المتقاعدين”.

وتحول محيط مجلس النواب صباح اليوم الى منطقة عازلة تمهيدا لانطلاق جلسات مناقشة واقرار الموازنة في الساعة 11 قبل ظهر اليوم.

وتم نشر الاسلاك الشائكة على طول محيط المجلس لمنع أي تظاهرات او تحركات من التقدم باتجاه المجلس.

وكان العسكريون القدامى بدأوا بالتجمع في وسط بيروت منذ مساء أمس.

توازياً، تجمع منذ الصباح عدد من العسكريين المتقاعدين على مستديرة ساحة النورفي طرابلس وذلك للإنطلاق للمشاركة باعتصام بيروت بالقرب من مجلس النواب.

وأمس، صـدر عن المديرية العامة لقـوى الأمـن الداخلي ـ شعبة العلاقات العامة مـا يلــي:
“يعقد مجلس النواب جلسة عامة لمناقشة مشروع موازنة عام 2019، وذلك الساعة 11.00 من تواريخ 17،16و18/7/2019، لذلك سيتم اتخاذ تدابير السير التالية:

إخلاء وإقفال شارع المصارف كلياً طيلة فترة انعقاد الجلسة اعتباراً من الساعة 7.00 صباحاً من التاريخ المذكور وحتى الإنتهاء.

يرجى من المواطنين الكرام أخذ العلم والتقيّد بإرشادات رجال قوى الأمن الداخلي وتوجيهاتهم، وبالإشارات التوجيهية الموضوعة في المكان تسهيلاً لحركة السير ومنعاً للازدحام”.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.