أقيم احتفال عسكري رمزي في باحة ​وزارة الدفاع الوطني​ في ​اليرزة​ لمناسبة الذكرى التاسعة عشرة ل​عيد المقاومة والتحرير​، وتلا رئيس الأركان ​اللواء​ الركن أمين العرم أمر اليوم الذي وجهه قائد ​الجيش​ العماد جوزيف عون إلى العسكريين، قائلا: “في زمن ندر فيه الوفاء، وتحولت التضحية من أجل الوطن إلى تضحية بالوطن، ما زلتم أوفياء للقسم رغم ما تتعرض له ​المؤسسة العسكرية​ من تنكّر للوعود، تتمسكون بشرف أداء الواجب، مُدركين أنكم بذلك تحفظون العهد وتصونون أمن بلدنا واقتصاده وسلمه الأهلي وصيغة عيشه المشترك. تضحيات تؤكد بما لا يقبل الشك أنّ أرواح الشهداء لا تقدَّر بقيمة مادّية، وكرامة العسكريين وعائلاتهم لا تُقاس بثمن”، مضيفا: “اليوم أعاهد وإياكم اللبنانيين أننا لن نستكين حتّى تحرير كامل أرضنا من الاحتلال الإسرائيلي، ولن نبخل بعرق أو دم لتحقيق هذه الغاية النبيلة مهما عظُمت التحديات”.

وتخلّل الاحتفال عرضٌ عسكري شارك فيه عدد من الوحدات المتمركزة في مبنى ​القيادة​. كما أقيمت احتفالات في قيادات المناطق والمعاهد والكليات و​المدارس​، و​القوات​ الجوية والبحرية وباقي الوحدات الكبرى، تخللتها تلاوة أمر اليوم وعروض عسكرية رمزية.