أفيخاي أدرعي يرد على نصرالله: هذه هي قمة الوقاحة والحماقة

38

بعد الكلمة التي ألقاها الأمين العام لحزب الله السيد حسن نصر الله أمس الأربعاء، ردّ المتحدث باسم الجيش الاسرائيلي أفيخاي أدرعي ونشر مقطع فيديو عبر حسابه على “تويتر” قائلاً: “حين تأتي الشهادة منهم وينطق اللسان بقضيتهم، هؤلاء هم جرحى حزب الله، يعانقون الخامنئي ويهتفون بروح إيران”.

وأضاف أدرعي: “إذن أين لبنان؟ من تضحياتهم ومقاومتهم؟ صدق صديقي اللبناني حين قال اسمع! هؤلاء يحيون من رزق إيران وهدفهم جعل وطننا جزء من طهران، مشروعهم أكبر من حدودنا لذا أقول لك هويتنا في خطر، شعبنا في خطر، الاخطبوط الشيعي يغتالنا ونحن نيام.. بالترهيب والتهديد والفساد اسكتوا الحكام… نحن في خطر.. اصبر عدة أعوام وعلى لبنان السلام”.

وكتب أدرعي: “في خطابه بمناسبة منارات النصر المزعومة  وصف نصرالله موضوع تعريف الحرس الثوري كمنظمة إرهابية بقمة الوقاحة والحماقة.. دعنا نخبرك ما هي قمة الوقاحة والحماقة”.

وأكمل أدرعي: “الشراكة مع منظمة إرهابية أيديها ملطخة بدم العرب من كافة أنحاء الشرق الأوسط الشعوب في اليمن، وسوريا، والعراق، ولبنان، وغزة شاهدة على الدماء التي سفكت بسبب العمليات الإرهابية الخاصة بالحرس الثوري، وفيلق القدس وقاسم سليماني. هذه هي قمة الوقاحة والحماقة”.

وتابع أدرعي: “بالفعل، يحتل الحرس الثوري المكان الأول والأقوى في تأثيره على ميدان الصراع في قتل الأبرياء العرب السنة والشيعة على حد سواء، بهدف خلق هلال شيعي في الشرق الأوسط”.

وكان السيد نصر الله، وصف الإدارة الأميركية بأنها إدارة إرهابية عقلية وثقافة وممارسة، تعليقا على العقوبات الأميركية ضد الحرس الثوري الإيراني.

المصدر: سبوتنيك

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

التعليقات مغلقة.