ايران مستعدة لإعادة إعمار المراقد المقدسة في سوريا

3

 

 

 


اعرب مساعد رئيس لجنة إعادة إعمار العتبات المقدسة في شؤون المشاركة الشعبية، اليوم الاربعاء، عن استعداد هذه اللجنة لإعادة إعمار العتبات المقدسة وتوسيعها في سوريا، وانه قد تم تخطيط برامج خاصة لهذا الامر.

وعلى هامش مهرجان بشأن إعادة إعمار العتبات المقدسة، والذي أقيم في بوشهر، قال حميد افضلي: بدأت لجنة إعادة إعمار العتبات المقدسة منذ 2003 بتنفيذ 150 مشروعا في مراقد الائمة الاطهار في العراق، وقد تم انجاز القسم الاكبر من هذه المشاريع وتم افتتاحها، وقد وضعت على جدول اعمالها تنفيذ مشاريع التوسعة في المراقد المقدسة، بما فيها صحن السيدة الزهراء عليها السلام.

وبيّن ان صحن السيدة الزهراء عليها السلام، يعتبر أكبر مشروع عمراني في العالم الاسلامي بالعراق، وهو يمر بمراحله النهائية، مصرحا انه مع إكمال هذا المشروع ستتضاعف مساحة مرقد الامام علي عليه السلام بالنجف الاشرف 20 مرة عما كانت عليه في السابق.

وأضاف: بدأ مشروع توسعة مرقد الامامين العسكريين عليهما السلام بشراء الاملاك الواقعة في محيط المرقد، وفي الكاظمية فإن مشروع توسعة مرقد الامامين الجوادين عليهما السلام قيد الانجاز، في إطار انشاء صحن الامام الرضا عليه السلام وصحن صاحب الزمان عجل الله فرجه.

وأوضح: ان جميع النفقات تم توفيرها من المساعدات الشعبية للمواطنين، حيث تصل مساعدات جيدة الى لجنة إعمار العتبات المقدسة.

كما أعلن مساعد رئيس لجنة اعمار العتبات المقدسة في شؤون التنسيق والمشاركات الشعبية، استعداد اللجنة لتنفيذ مشاريع اعادة الاعمار والتوسعة في المراقد المقدسة في سوريا، وقد تم التخطيط لبرامج خاصة في هذا المجال.

التعليقات مغلقة.