‘داعش’ تفتح على نفسها النار في الباغوز

9

 

 

 


اعلنت قوات سوريا الديمقراطية بان قواتِها تتقدم ببطء في الجيب الاخير الذي تسيطر عليه جماعة داعش الوهابية في مزارعِ بلدةِ الباغوز شرقي دير الزور.

فيما رصد المرصد المعارض خروج نحوِ 120 مسلحاً من داعش مع عوائلِهم، ليرتفع عدد الخارجين الى 340 شخصاً خلال الـ48 ساعة الأخيرة.
وبعد انتهاء المهلة التي اعطتها ما تسمى قوات “سوريا الديمقراطية” للمدنيين المتواجدين في اخر جيب تسيطر عليه جماعة “داعش” الوهابية شرقي دير الزور للخروج من المنطقة الى مناطق سيطرتهم، انطلقت العمليات العسكرية ببطء حسب ما اعلنت هذه القوات.
قوات قسد قالت انها اشتباكات مستمرة ضمن مزارع وأراضي الباغوز الزراعية في القطاع الشرقي من ريف دير الزور، مشيرة الى انها تواجه قناصة مسلحي داعش وألغامها. وانها تريد إتمام العملية بأقل خسائر وخصوصا مع تحصن مسلحي داعش في الخنادق والانفاق.
المرصد المعارض اكد خروج نحو مائة وعشرين مسلحا من “داعش” مع عوائلهم من الأنفاق والخنادق المتحصنين فيها في مزارع الباغوز، ليرتفع عدد الخارجين الى ثلاثمائة واربعين شخصا خلال الثمانية واربعين ساعة الأخيرة، مضيفا ان عدد الخارجين من الجيب الاخير لداعش بلغ نحو تسعة وخمسين الف شخص بينهم ستة الاف وثلاثمائة ارهابي من داعش الوهابية، القسم الغالب منهم من الجنسية العراقية، ممن جرى اعتقالهم من ضمن النازحين.

كما اشار المرصد الى ان ثلاثمائة مسلحا من داعش تمكنوا خلال الأيام والأسابيع الفائتة من التسلل عبر نهر الفرات إلى الجيب الأخير المتبقي لداعش في البادية السورية.
ووثق المرصد سابقا نقل وتسليم نحو اربعمائة مسلح من داعش للسلطات العراقية، بينهم عناصر من جنسيات غربية.

التعليقات مغلقة.