روحاني: ایران ترغب دوما في عراق آمن ومستقل ومتقدم

0 2

 

 

 


اكد رئیس الجمهوریة الاسلامية في ايران الشيخ حسن روحاني ان ایران ترغب على الدوام فی عراق آمن ومستقل ومتقدم؛ مضیفا أنه سنواصل وقوفنا بكل صدق الى جانب الحكومة والشعب العراقیین فی هذا المسار.

وخلال لقائه الیوم الاثنین رئیس الجمهوریة العراقي ‘برهم صالح’ فی بغداد، اعرب روحاني عن تقدیره لحفاوة الاستقبال الذي لقیه والوفد المرافق في هذه الزیارة؛ كما اثنى على كرم ضیافة الشعب العراقي لزوار العتبات المقدسة الایرانیین.

وتطلّع رئیس الجمهوریة فی هذا اللقاء الى اتخاذ خطوات كبرى عبر هذه الزیارة فی سیاق تنمیة وتعمیق العلاقات والتعاون بین البلدین.

كما نوّه روحاني الى ان الحكومتین والشعبین الایراني والعراقي جسّدا على الدوام الاواصر القائمة على اسس المحبة وحسن الجوار فیما بینهما وبمختلف الاصعدة.

واكد ان الجمهوریة الاسلامیة في ايران بكافة اركانها تؤكد على ترسیخ مزید من العلاقات مع العراق؛ مردفا ان التعاون الوثیق بین طهران وبغداد یشكّل مطلبا مشتركا لدى شعبي البلدین.

كما اشار روحاني الى ان العلماء ورجال الدین الایرانیین والعراقیین ایضا كانوا ولا یزالون الى جانب بعضهما البعض بما فی ذلك لدى الحوزتین العلمیتین فی النجف الاشرف وقم المقدسة.

واكد روحاني على دور التعاون المصرفي في تنمیة العلاقات التجاریة والاقتصادیة بین ایران والعراق؛ موضحا ان تعزیز التعاون المصرفي عبر استخدام العملات الوطنیة من شأنه ان یغنینا من الاستناد على العملة الصعبة فی مجال العلاقات التجاریة.

ودعا رئیس الجمهوریة الايراني الى تیسیر الاجراءات ذات الصلة بالعلاقات الجمركیة والحدودیة ومعاییر الجودة في سیاق تنمیة العلاقات الاقتصادیة والتجاریة؛ مصرحا ان ایران والعراق قادران على تطویر علاقاتهما فی مختلف المجالات بما فیها الطاقة والنقل وترانزیت السلع والاستخدام الامثل لثروات ‘نهر اروند’، والاتصال السككي بین البلدین لاستقبال زوار الامام الحسین (ع) خلال مناسبة الاربعین.

وفی جانب آخر من تصریحاته خلال اللقاء مع برهم صالح، نوه الرئیس روحاني الى ضرورة استمرار مكافحة الارهابیین حتى القضاء علیهم نهائیا؛ مضیفا : ان ایران مستعدة للمساهمة بالكامل فی مرحلة اعادة اعمار المناطق المتضررة فی العراق.

وخلص روحاني الى القول: ان رسالة هذه الزیارة هي انه لایمكن لأیة دولة اخرى ان تؤثر (سلبا) على العلاقات الودیة والأخویة بین ایران والعراق او تحول دون ارادة قادة البلدین الهادفة الى تنمیة وتعمیق هذه العلاقات.

الى ذلك، وصف رئیس الجمهوریة العراقي العلاقات بین ایران والعراق بانها تاریخیة ورصینة؛ قائلا : اننی أشعر بان الشعب الایراني اسرتي، وایران بلدي الثاني.

واشار صالح الى ان ایران كانت قد استضافت خلال الفترات الحساسة العدید من ابناء الشعب العراق كما قدمت مساعدات كبیرة في مجال مكافحة الارهاب الداعشي.

واضاف الرئیس العراقي خلال اللقاء مع روحاني : ان ایران قدمت دورا بارزا فی هزیمة تنظيم “داعش” الارهابي، بما یشیر الى العلاقات المعمقة والودیة القائمة بین البلدین.

وتابع صالح : لاخیار امام ایران والعراق سوى علاقاتهما الجیدة والواسعة.

ونوه رئیس جمهوریة العراق الى رغبة بلاده فی تنمیة التعاون الشامل مع الجمهوریة الاسلامیة في ايران؛ داعیا المسؤولین فی كلا البلدین الي بذل الجهود فی هذا السیاق بما فی ذلك تعزیز التعاون السككي والسیاحي والبیئي والصناعي والعلمي والثقافي بین طهران وبغداد.

وفی الختام، شدّد صالح على ان العراق لن ینسى دعم ایران حكومة وشعبا للشعب العراقي خلال الایام العصیبة.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.