850 شكوى لطردها من المنزل.. ماذا فعلت “جارة من الجحيم” بهم؟

10

تمكن جيران سيدة تدعى مارلينا ماركي، والملقبة بـ”جارة من الجحيم”، أخيراً من النوم بهدوء، وذلك بعد 15 عاماً عانوا خلالها من الضوضاء التي تحدثها الجارة خلال ساعات الليل.

وسبق لجيران مارلينا أن تقدموا خلال سنوات معيشتها بجوارهم بـ850 شكوى ضدها، بسبب صراخها طوال الوقت، إلى جانب تعاطيها المخدرات، وتخلصها من حقن الهيروين في الحديقة المشتركة، وكذلك رميها للطعام.

وأخيراً، قضت المحكمة بطردها من المبنى، على الرغم من تأكيد القاضية التي أصدرت الحكم أنّ مجلس المدينة بذل كل ما في وسعه خلال السنوات الماضية لمحاولة مساعدتها على تغيير وضعها، ويبدو أن الجيران انهاروا مما تقوم بفعله. وأضافت أن السكان لجأوا إلى تناول أقراص منومة للحصول على قسط من الراحة ليلا.

المصدر: روتانا

التعليقات مغلقة.