على قاعدة شطف الدرج من تحت..

0 5

لان الاعلام هو ركن من اركان الدفاع عن حقوق الناس ، سأكون في هذا الموقع لنقل شكاوى المواطنين حول الفساد و التقصير والهدر والمحسوبية واستخدام مراكز المسؤولية للمصالح الخاصة ، في البلديات والأحزاب التي تخص خطنا السياسي .
فيما يتعلق بالبلديات ستشمل الرؤساء والأعضاء والموظفين وفي الأحزاب المسؤولين دون الصف الاول
ويشترط ان تكون الشكاوى موثقة بأدلة واضحة بما خَص البلديات لتقديمها الى القضاء اللبناني ، اما المسؤولين والعناصر في الأحزاب نقدمها الى قيادتهم المركزية
اما اذا كانت الشكاوى عبر شبهات لا ادلة سنقوم بتقديمها للتحقيق بها وليس من منطلق اتهام
وفي جميع الأحوال لن نشهر اعلاميا باي شخص وان كان مرتكب فهذا شان القضاء وقيادة الأحزاب
كما نؤكد رفضنا لأي شكوى يشوبها افتراء او كيدية او تصفية حسابات شخصية
وسيكون هذا العمل وفق الآليات القانونية ووفق ما تقتضيه مهنة الاعلام بنقل الشكاوى لا ان نكون في موقع القاضي او المحاسب
ولاحقا سنحدد آليات التواصل وايصال الشكاوى والتحقق من صحتها وحفظ سرية مقدم الشكوى
#يتبع
ولله ولي التوفيق
عباس المعلم – إعلامي لبناني

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.