علماء يكتشفون “حلقة” يمكنها تدمير السرطان

5

توصل علماء إلى كشف علمي جديد يمكنه تدمير والوقاية من مرض السرطان القاتل، بصورة كبيرة غير مسبوقة.

ونشر معهد أبحاث السرطان في لندن، تقريرا حول البحث العلمي الجديد، الذي أعده باحثون حول اكتشاف “حلقة” في الحمض النووي للإنسان يمكنها أن تلعب دورا فعالا في الوقاية ومنع الإصابة بأي أورام سرطانية.

وأشار العلماء إلى أن حلقة “كوهيسين” في الحمض النووي للإنسان، يمكنها تساعد على إيقاف نسخ الحمض النووي عندما يتضرر بشدة، ما يساهم في منع إصابة وانتشار الأورام السرطانية في جسم الإنسان.

واكتشف الباحثون أن حلقة “كوهيسين” يمكنها حماية الحمض النووي، وإصلاح أي خلل يمكن أن يؤدي إلى انتشار الأورام السرطانية في جسد الإنسان.

وأشار البحث العلمي الجديد، إلى أن حلقة كوهيسين، تتكون من عدة بروتينات تعمل معا على تثبيت خيوط الحمض النووي مثلوقالت جيسيكا داونز، قائدة الفريق البحثي إن تلك الحلقة يمكن أن تلعب دورا حاسما في الوقاية من السرطان، كما أن تثبيتها يمكن أن يساهم بصورة أكبر في ردع أي طفرات تطرأ على بروتينات كوهيسين، وتؤدي إلى انتشار الأورام السرطانية. “الحبل” المتماسك، وتمنح تدمره وانحلاله.

واكتشف الباحثون أن معظم انتشار الأورام السرطانية، يتم عن طريق تحور هذه الحلقة إلى مواد جديدة تؤدي إلى تدمير “الحبل” وبنية الحمض النووي بشكل كبير.

لذلك وجد الباحثون أن تثبيت حلقة “كوهيسين” يمكن أن يساعد بصورة أكبر في الوقاية وحماية الجسم من أي أورام سرطانية.

التعليقات مغلقة.