الأسرى الفلسطينيون يعلنون الإضراب العام إثر استشهاد أسير داخل سجن ريمون

2


أفاد مراسل الميادين في فلسطين المحتلة بأن وحدات القمع الإسرائيلية اقتحمت غرف الأسرى في أحد الأقسام داخل سجن ريمون، وكان الأسرى في سجون الاحتلال قد أعلنوا الاضراب العام إثر استشهاد الأسير فارس بارود داخل سجن ريمون بعد أن أمضى 28 عاماً في سجون الاحتلال.

هيئة شؤون الأسرى أعلنت أن الأسير بارود الذي يبلغ من العمر 51 عاماً استشهد نتيجة الإهمال الطبي المتعمد.

وبذلك يرتفع عدد شهداء الحركة الأسيرة في فلسطين إلى 209 شهداء.

التعليقات مغلقة.