إذا كنت تخشى أن يتم التجسس عليك؛ إليك أداة تكشف الكامرات الخفية في أي غرفة

0 3

إن العثور على كاميرا خفية في غرفة فندق أو في حجرة تبديل ملابس في إحدى المتاجر التي ترتادها هو تجربة مروعة لا ينبغي لأحد أن يمر بها، وفي حين أن الأمر لا يحدث كل يوم وليس شائعا بصورة واسعة، إلا أنه توجد بعض الاستثناءات لحالات حدثت مؤخراً وتعتبر كافية لإثارة القلق، فقد قُدمت العديد من الشكايات من طرف أشخاص تم تسجيلهم خلسة بواسطة كامرات مخفية في غرف الفنادق والمنازل المستأجرة في الولايات المتحدة الأمريكية.

في أواخر أكتوبر 2018 عثر زوجان من مدينة (فلوريدا) كانا في رحلة بحرية على متن باخرة سياحية، عثرا على كاميرا تجسس في غرفتهما، حيث أنهما لاحظا وجود شيء غريب مخفي وسط أسلاك جهاز التلفاز، وأدركا بعدها أنه عبارة عن كامرا تجسس، فأسرعا لإبلاغ المسؤولين على الأمن في السفينة، والذين صرحوا بعدها بأن ماحدث هو مجرد سوء فهم، وأن الأداة لم تكن موصولة بأية أسلاك تجعلها قادرة على تسجيل مقاطع فيديو، إلا أن الزوجان أصرا على أنها كانت موصولة وتعمل بالفعل. ولا تزال القضية حالياً قيد التحقيق لدى السلطات المعنية.

في مثال آخر عن اختراق الخصوصية التي تحدث أحياناً، اكتشفت مجموعة مكونة من أربع نساء كاميرا مخفية في غرفتهن داخل فندق (كلوب كوورترز وولكر) في مدينة (ميتشيغان) الأمريكية، وكانت أداة التصوير موضوعة بجانب ستائر النوافذ باتجاه سرير النوم، وتم إخطار شرطة (شيكاغو) بعد الحادثة، وأُخذت الكاميرا الصغيرة كدليل لكن الشرطة لم تتمكن من تحديد ما إذا كانت قد سجلت أي شيء أثناء إقامة المجموعة في الغرفة أم لا.

بعد تكرر حدوث هذا النوع من الوقائع قررت (سپاي أسوسيايتس) وهي شركة تصنيع كاميرات مراقبة أمنية وأجهزة حماية الخصوصية، قررت أن تصمم منتجاً من شأنه إزالة الشعور بالقلق الذي يعتري المسافرين والسياح، الذين يحتاجون للإحساس بالأمان والتمتع بالخصوصية التامة، في كل مرة يقصدون فيها فندقاً أو يستأجرون فيها منزلا ما.

جهاز (سپاي فايندر پرو).

يُستخدم جهاز (سپاي فايندر پرو) للكشف عن الكاميرات الخفية، وذلك باستعمال ومضات أضواء LED القوية لإظهار الأسطح العاكسة التي تتكون منها أنواع مختلفة من الكاميرات، حيث تقول الشركة أن هذه الأداة قادرة على اكتشاف الكاميرات التي لا يمكن للعين البشرية رؤيتها، حتى عندما تكون مغلقة أو لا تعمل.

وضعت الشركة مؤخرًا المنتج على موقع (كيكستارتر) الداعم للمشاريع الصغيرة، وكان هدفها هو الحصول على مبلغ 10٫000 دولار لتتمكن من تصنيع الجهاز، وقد تجاوزت بالفعل هدفها، إلا أنها لم تنه بعد حملة جمع التبرعات لدعم المشروع.

تقول الشركة في حملتها الإشهارية على الموقع: ”لن تصدق الطريقة التي تكون بها الكاميرات الصغيرة مخفية هذه الأيام، وفي غالب الأحيان لا يتعدى حجمها ثقبا صغيرا، ويتم اخفاؤها داخل الأشياء اليومية مثل الساعات والنظارات والمصابيح وإطارات الصور وأجهزة شحن (يو أس بي)، وسلاسل المفاتيح ومراوح سطح المكاتب ومنافذ الكشف عن الدخان ومشغلات (دي في دي) وزجاجات المياه المزيفة ومعطرات الهواء، وأكثر من ذلك بكثير“. وتوصي باستخدام الجهاز الذي يعمل بالبطارية من طرف الأشخاص الذين يسافرون باستمرار أو الذين لديهم مخاوف تتعلق بالخصوصية في العمل أو حتى في المنزل.

إن جهاز (سپاي فايندر پرو) صغير بما يكفي ليوضع في الجيب وسهل الاستخدام أيضاً. ستتمكن من استعماله ببساطة حيث يتوجب عليك فقط النظر من خلال عدسة الكاميرا الموجودة عليه، بينما تقوم بالضغط على الزر الذي وضع في الأعلى وأنت تحوم بنظرك حول الغرفة. فإذا كانت هناك كاميرا ستبدأ أداة التجسس بالوميض وتحديد النطقة التي تم إخفاؤها فيها.

هناك ثلاثة إعدادات مختلفة لأضواء LED التي يستخدمها الجهاز، ويمكنك تغييرها اعتمادًا على حجم الغرفة ونوع السطح، فعلى سبيل المثال يجب استخدام إعداد منخفض الكثافة في الحمام أين توجد المرايا لتجنب الانعكاسات الكاذبة.

طريقة عمل جهاز (سپاي فايندر پرو).

أي شخص يتعهد بدفع مبلغ 198 دولار سيحصل على (سپاي فايندر پرو) بتخفيض قدره 50 دولار، ويتم تسليم المنتج (مع الشحن المجاني للعملاء المقيمين في الولايات المتحدة) في شهر ديسمبر. وبمجرد انتهاء حملة جمع العرابين؛ سيكون الجهاز متاحا على موقع الشركة الرسمي مقابل 248 دولارًا.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: