بوتين واردوغان: ادلب ستكون منطقة منزوعة السلاح

0 9

 

 

 

اكد الرئيسان التركي رجب طيب اردوغان والروسي فلاديمير بوتين انهم توصلا الى اتفاق يقضي بتجنيب ادلب معركة عسكرية، وان تكون ادلب منطقة منزوعة السلاح في ادلب.

وخلال مؤتمر صحفي للرئيسين الروسي فلاديمير بوتين والتركي رجب طيب اردوغان، اوضح بوتين انه تم الاتفاق مع الرئيس التركي رجب طيب اردوغان على منطقة منزوعة السلاح في ادلب وان القوات الروسية والتركية ستراقب المنطقة المنزوعة السلاح.

واضاف بوتين:” قررنا إقامة منطقة منزوعة السلاح بين مقاتلي المعارضة وقوات الحكومة السورية بحلول 15 أكتوبر ونركز اهتمامنا في محافظة ادلب السورية اخذين في الحسبان التهديدات الارهابية، وان الارهابيين في ادلب يشكلون خطرا على حلب والمواقع السورية”.

وقال بوتين سنواصل العمل على تشكيل لجنة الدستور من الحكومة السورية والمعارضة ومنظمات المجتمع المدني وان بلاده ستجري مشاورات داخلية مع دمشق بشأن الوضع في سوريا.

وفيما يخص العلاقات التركية الروسية أوضح بوتين ان انقرة وموسكو سوف تقللان من المخاطر الخارجية باستخدام العملات المحلية في التجارة فيما بينمها، وان الروس يسعون الى مواصلة التعاون مع تركيا في جميع الملفات.

من جانبه اوضح الرئيس التركي رجب طيب اردوغان انه ناقش اليوم كيفية تطبيق الاتفاقية التي تم التوصل اليها في قمة طهران وانه تم الاتفاق على حل قضية ادلب في روح مباحثات استانا.

وقال اردوغان خلال المؤتمر :” سنعمل على مراقبة الاراضي المنزوعة السلاح عبر الدوريات العسكرية، وسنحول دون تطور الكارثة الانسانية في ادلب،وقد اتفقنا على ان الاراضي التي تقع تحت سيطرة الارهابيين لا تنحسر في ادلب”.

واضاف اردوغان:” لا بد من اصلاح الدستور السوري واجراء انتخابات عادلة”.

واعتبر اردوغان ان أكبر تهديد لتركيا هو وحدات حماية الشعب الكردية وليس إدلب.

وفي ختام المؤتمر وقع الجانبان الروسي والتركي مذكرة تفاهم بين البلدين تقضي بجعل ادلب منطقة خفض للتوتر.

 

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.