اعتبر وزير العدل والنائب العام الأمريكي، ويليام بار، أن رئيس الولايات المتحدة، دونالد ترامب، تمتع بصلاحيات كاملة في أمر قتل قائد «فيلق القدس» الإيراني، قاسم سليماني.

وقال بار، في مؤتمر صحافي عقده امس، ردا على سؤال حول مقتل القيادي الإيراني، إن «سليماني بالتحديد كان هدفا عسكريا مشروعا» لأنه تحمل المسؤولية عن الجهود لشن هجمات ضد الولايات المتحدة، مشددا على أن اغتياله «مثل عملا قانونيا للدفاع عن النفس لأنه أحبط حملة الهجمات المنفذة ضد الأمريكيين وأعاد الردع».

وأشار بار إلى أن «وزارة العدل أجريت معها مشاورات»، مضيفا: «أعتقد أن الرئيــس تمتع بالتأكيد بصلاحيات للعمل مثل ما قام به بناء على أسس عديدة مختلفة».

وتابع وزير العدل الأمريكي: «واجهنا وضعا نفذ فيه الإيرانيون للتو سلسلة من أعمال متصاعدة باستخدام العنف ضد حلفائنا وضد الشعب الأمريكي وقواتنا، للهدف المعترف به والمتمثل في طردنا من الشرق الأوسط».

الديار