وجود اسرائيل مهدد بحياة نصرالله وسينتهي هذا الوجود باغتياله؟؟

0 3


التهديدات باغتيال نصرالله لم تعد خبرا إعلاميا ينشر في ” مجلة الجيش الاسرائيلي “ معرخوت” او فقاعة إعلامية اطلقها العقيد روعي ليفي ؟ بل أضحت في سياق تقاطع عمل مراكز القرار والدراسات العسكرية في تل ابيب ؟ بعد عدة أبحاث وتقارير في السنوات العشر الماضية خلصت الى ان شخصية الأمين العام لحزب الله ودوره السياسي والعسكري في لبنان واقليميا بات الركن الأساس في الخطر الوجودي على الكيان العبري
ولم تخفي هذه التقارير ان نصرالله بات القائد الفعلي الوحيد المواجه لإسرائيل ؟ ليس فقط على الحدود الشمالية والجولان وغزة بل على مستوى عالمي بدأت تل ابيب تتلمسه منذ سنوات ؟
وهو ايضا بات محركا أسياسيا لعمل محور المقاومة في مواجهة اسرائيل لانه اصبح يمتلك بشكل مخيف ومرعب مفاتيح نقاط الضعف والثغرات لإسرائيل عسكريا وامنيا واقتصاديا وشعبيا بشكل جعله يتلاعب بالشارع الاسرائيلي ببضع كلمات يطلقها في خطاب هنا وموقف هناك..؟
أمور كثيرة جعلت الدعوة لاغتيال نصرالله مختلفة عن الدعوات السابقة وليس اخرها انه بات اكثر ضلوعا بالعمل العسكري بعد اغتيال مغنية وبدر الدين والعديد من قادة الحزب ؟ وهذا أمرا تحول الى مأزق تعاني منه اسرائيل لم يكن في الحسبان وأنها تمنت لو انها لم تغتال هؤلاء القادة لو انها ادركت ان نتائج اغتيالهم ستكون عكسية وسلبية على أمنها ووجودها؟
اذا كثيرة هي المعطيات لدى الصهاينة بوجوب وضرورة اغتيال نصرالله واهمها حماية وجودها وارتباطه بشكل مباشر بدور وشخص سيد المقاومة ؟
وبمعزل عن التشخيص الصهيوني لهذا الامر فان الدعوة لاغتيال نصرالله اليوم لها دلالات ومعان تندرج وفق التالي ؟
اولا قد يكون هذا التهديد باغتيال نصرالله يأتي في سياق خروج حكومة نتنياهو من مأزق نكسة غزة الأخيرة التي لا تزال تداعياتها تتصاعد في الجبهة الداخلية الصهيونية ؟ وتؤشر الى خلاف حاد بين اجهزة الأمن والجيش من جهة وبين الحكومة من جهة اخرى في ظل حالة معارضة شعبية تستهدف نتنياهو فيما خَص انعدام الثقة بقوة الردع التي لطالما تغنى بها رئيس الحكومة ؟
وبالتالي طرح اغتيال امين عام حزب الله قد يكون جزء من خداع إعلامي للشعب الصهيوني وفي الوقت عينه فصل من فصول الحرب النفسية مع حزب الله ؟
ثانيا ان عدم جدية هذا الطرح او إمكانية تطبيقه تأتي من خلال وصف بعض ضباط الاستخبارات لتنفيذ العملية ستكون عبارة عن قوة كوماندوس بمشاركة سلاح الجو ؟ وهذا الامر بالمفهوم الأمني ساقط طالما انه تم الإعلان عن شكل آلية التنفيذ ..!
اما قول الصهاينة بان اغتيال السيد نصرالله سيضعف حزب الله ومحور المقاومة بشكل دراماتيكي ويؤمن الكيان العبري من خطر الوجودي الذي يمثله السيد ؟ هو محض هراء وهم يعرفون ذلك لانه لو حصل هذا الامر لا سمح الله فانه سيكون المشهد الأخير في بقاء دولة اسرائيل بشكل حاسم ونهائي
عباس المعلم – إعلامي لبناني

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.