أكد عضو “​الجمهورية القوية​” النائب ​سيزار معلوف​، ان “الناس التي خرجت الى الشوارع لا تريد حكومة وحدة وطنية، وانما تريد حكومة من اخصائيين تساعد وتساهم في انقاذ البلد مما وصل اليه”، مشيراً الى ان “حزب “القوات اللبنانية” لم تطالب الناس ب​قطع الطرقات​، ولا حتى الطلب من الناس ان تذهب الى بيوتها”، مشدداً على ان “الحزب لديه كامل الجرأة للقول للناس اقطعوا الطرقات”.

وخلال ​مقابلة​ تلفزيونية، لفت معلوف الى ان “الحزب قرر في السابق الاستقالة من ​الحكومة​ لأن الوزراء التابعين له والمتمثلين باربعة وزراء، لم يستطيعوا ان يغيروا شيئاً”، موضحاً “أننا ضد اسقاط العهد او المطالبة بإساقط ​رئيس الجمهورية​ ​ميشال عون​، والحزب مع انجاح فترة العهد لانه يعتبر ان العهد عهده، ويجب الاتحاد بين الجميع لإنقاذ الوضع السيء”. وفيما يخص زحلة اعلن ان “الاخيرة تتعرض ل​حالات​ خطف متكررة”، متوجهاً الى “القادة الامنية والعسكرية”، قائلاً ان “زحلة ليست مكسر عصا، ولدينا القدرة ان نقوم بحماية انفسنا، والوضع الامني سيء جداً”.