لتعزيز مشاعر الحب مع زوجكِ.. اتبعي هذه النصائح!

70
بعد سنوات على الزواج، قد تشعرين بالتباعد بينكِ وبين زوجك نتيجة كثرة الأعباء والمسؤوليات، لكنّ ذلك لا يعني أنّ الحب قد انتهى بينكما.
وبحسب ما ذكر موقع “نواعم”، فإنّ الحب يكون بحاجة إلى تجديد وإعادة الإحياء، وهذا يكون عبر بعض التغييرات التي قد تبدو بسيطة، ولكنّها ذات تأثير عميق على علاقتك بزوجك، وتعزّز مشاعر الحب بينكما.
وهذه التغييرات بحسب الموقع هي:
افعلي شيئاً إيجابياً كل يوم
على سبيل المثال، اضبطي رسائل التذكير على هاتفك لتتذكري كل يوم فعل شيء إيجابي لزوجك، حتّى وإن كانت رسالة نصية تخبرينه فيها بحبّك له، أو رسالة رومانسية تضعينها في حقيبة عمله، أو حتى كلمة حب قبل النوم، هذا يشعره بالتقدير والحب.

فكّري في مشاعر ورغبات زوجك وضعيها في اعتبارك
الحياة الزوجية علاقة مشاركة، لا مجال للأنانية هنا، عليكِ التفكير في مشاعر ورغبات زوجك، وأن تقدّميها على رغباتك من آن لآخر، وأن تنظري إلى الأمور من وجهة نظره، وتفكّري في كيفية إسعاده ومساعدته وتلبية احتياجاته، سوف يشعر زوجك باهتمامك به، ويبادلك نفس الاهتمام.

أخبريه باحتياجاتك
لا تتوقعي أن يقدّم لكِ زوجك احتياجاتك بدون أن تخبريه عنها، فهذا يؤدّي إلى الكثير من الخلافات والمشاكل، ولكن اسألي نفسك أولاً عن رغباتك، وحدّدي احتياجاتك، وأخبري زوجك عنها بصراحة، هذا يوفر الكثير من الوقت والجهد الضائع في المعارك الزوجية.

لا تنساقي وراء مشاعرك
قد يفعل زوجك شيئاً يغضبكِ، لا يمكنك التحكّم بمشاعرك، ولكن عليكِ عدم الاستسلام لها، وأن تسيطري على انفعالاتك، وتتصرّفي بحكمة، هذا أيضاً يساعدك على تجنّب الكثير من الخلافات والمشاكل.

قدّمي له الشكر والثناء
لا تأخذي ما يفعله زوجك على سبيل العادة، هذا يؤدي إلى إحباطه، ويجعله يتكاسل عن دوره كزوج، ولكن أظهري امتنانك لكل ما يفعله، وقدّمي له الشكر والثناء في وقتكما الخاص، أو أمام الآخرين، هذا يشعره بالتقدير، ويحفّزه لبذل المزيد من أجلك.

المصدر: نواعم

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

التعليقات مغلقة.