كيف تهدئ بكاء الرضيع؟

5

يضغط البكاء المستمر للرضيع على أعصاب الأبوين، فإذا لم يتوقف صوت البكاء بعد تغيير الحفاض أو بعد لمسة حانية من الأم، يعني ذلك أنه يشعر باضطراب أو انزعاج لسبب ما ليس معروفاً. وتشعر الأمهات بالقلق من أن يكون السبب مشكلة صحية. لكن قبل اللجوء إلى استشارة الطبيب إليك بعض الطرق التي تهدئ بكاء الصغير:

* الغناء للرضيع أحد الطرق المجربة والتي أثبتت نجاحها في تهدئته. يشعر الصغير بالاسترخاء عندما يسمع صوتاً ونغمات مريحة. وتسبب له الأصوات المنفّرة والضوضاء إزعاجاً.

* هدهدة الطفل في سرير أو كرسي هزّاز، كما يمكنك احتضان الرضيع بين ذراعيك وتحريكه بلطف حركة منتظمة بين اتجاهين.

* إذا لم يتوقف بكاء الصغير على الرغم من تناول طعامه وتغيير الحفاض اصطحبه في نزهة صغير إلى الخارج، سواء كنت تحمله على ذراعك أو في عربة الطفل. يستمتع الصغار بتغيير البيئة وتنفس الهواء.

* يمكنك عمل مساج أو تدليك للطفل باستخدام قطعة قماش ناعمة ملساء. في كثير من الأحيان يكون سبب البكاء المستمر ضيق الصغير من ملابسه، ورغبته في خلع الملابس وتدليك جسمه، ثم معاودة ارتداء ملابس أخف.

* في بعض الأحيان يرتاح الطفل عند إغلاق الأنوار أو خفضها، لأنه يكون بحاجة إلى أجواء النوم لينعس.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

التعليقات مغلقة.