#عطلة #نهاية #الأسبوع #تتحول إلى #كارثة #إنسانية

0 11

ذكرت وسائل إعلام رسمية في إيطاليا، الأحد، أن تسعة أشخاص على الأقل غرقوا داخل فيلا في قرية قرب مدينة باليرمو بجزيرة صقلية، بعد هطول أمطار غزيرة في المنطقة.

وهطلت الأمطار الغزيرة على الجزيرة الواقعة جنوبي إيطاليا السبت، بعد عدة أيام من اجتياح عواصف لجزء كبير من شمالي البلاد.

وقالت الإذاعة الإيطالية إن شخصا نجا من الفيضانات في ساعة متأخرة من مساء السبت، بعد أن تشبث في شجرة، وإن الضحايا كانوا من عائلتين تقضيان عطلة نهاية الأسبوع معا، على ما أوردت وكالة “أسوشيتد برس”.

وأوضحت وكالة إنسا الإيطالية، أن تسعة أشخاص غرقوا بينهم طفل عمره سنة، وآخر يبلغ من العمر ثلاث سنوات في فيلا في كاستلداتشا بالقرب من باليرمو ،حيث غمر نهر ميليسيا الذي اجتاحه الفيضان المنزل.

ولم تتضح مزيد من التفاصيل حول الحادث.

وكانت العواصف قتلت 15 شخصا على الأقل، وأدت إلى تدمير واقتلاع ملايين الأشجار قرب وديان جبال الألب، وقطع الكهرباء عن عدة قرى، بالإضافة لقطع بعض الطرق عدة أيام.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.