شركة تطوّر روبوتات جنسية تتنفس وتتحدث

31
كشفت شركة “Cloud Climax” الوكيل في بريطانيا لشركة “AI-AITech” عن قيامها بإنشاء روبوت جنسي يمكنه التنفس، وكذلك المشي والتحدث. وتقول الشركة أنها تقوم بمساعدة روبوتها الجنسي “Emma” على التكييف، لذا فهي أكثر إنسانية.
ولفتت مديرة “Cloud Climax” سام وايت في حديث صحفي، إلى أن “Emma” ستكون قادرة في النهاية على تحريك ذراعيها وامتلاك تجويف في الصدر للتنفس، وعلاوة على ذلك، ستكون قادرة على استخدام ساقيها والمشي.

وهناك إصدارا أقل ذكاء من “Emma” معروض حالياً للبيع بسعر باهظ قدره 2799 جنيه إسترليني، مع ملاحظة أن الإصدار الحالي يمتلك تقنيات الذكاء الاصطناعي، ما يعني أنه يمكنه إجراء محادثة مع مالكه، وحتى إجراء تعبيرات الوجه بسهولة.

وأوضحت أن “دمانا الجنسية قادرة بالفعل على استبدال الإنسان المادي لعملائنا وهذا يمكن أن يعمل على المستوى العاطفي وكذلك المستوى البدني”، حيث تم تجهيز “إيما” بالذكاء الاصطناعي، فإذا أخبرتها أنك تحب شيئًا فستتذكره، كما يمكنك أيضًا أن تخبرها أن تتذكر شيئًا وستتذكره لك. لكن يظل من غير الواضح متى تخطط “AI-AITech” لإصدار نسخة التنفس من “Emma”، أو كم سيكلف ذلك.

المصدر: youm7

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

التعليقات مغلقة.