’ذي أتلانتيك’: صواريخ حزب الله ستغير شكل الحرب المقبلة مع الصهاينة

5

تناول الكاتب دايفيد كينير في مقالة نشرتها مجلة “ذي أتلانتيك” نقاط الضعف التي يعاني منها الكيان الصهيوني، مشيرًا إلى أن لدى هذا الكيان بنية تحتيَّة محدودة ومطارا دوليا واحدا، فضلاً عن عدد صغير من محطات توليد الطاقة وشبكة كهربائية سبق أن حذر الخبراء الصهاينة من احتمال تعرضها للخطر.

وإذ أشار الكاتب إلى امتلاك إيران وحزب الله أسلحة متطورة مصممة لاستغلال نقاط الضعف هذه، تابع قائلاً “السيناريو الأسوأ لدى المسؤولين الأمنيين الإسرائيليين هو أن تصبح هذه الأسلحة دقيقة بإصابة أهداف في البنية التحتية المدنية والعسكرية الإسرائيلية، بحيث يؤدي ذلك إلى شلل الحياة داخل كيان الاحتلال”.

وأضاف الكاتب “إن هذا التهديد سيغير شكل الحرب المقبلة بين حزب الله وكيان الاحتلال.

الكاتب ذكر أن “كلا من الولايات المتحدة وروسيا وكيان الاحتلال وبحسب التقارير يجرون المفاوضات حول تسوية دبلوماسية في سوريا تتضمن إنشاء منطقة خالية من القوات التي تدعمها إيران قرب الحدود مع فلسطين المحتلة”، بحسب الكاتب، لافتا إلى أن “التهديد المتمثل بالصواريخ الطويلة المدى التي يمتلكها حزب الله سيبقى موجودًا”.

وفي هذا السياق، نقل كينير عن سفير الكيان الصهيوني السابق لدى الولايات المتحدة ميشال أورين قوله أن “القلق الإسرائيلي ليس من وجود إيران عند الحدود بل من وجود إيران في سوريا”، كما نقل الكاتب عن أورين قوله أن “إبعاد القوات الايرانية عن الحدود لا يساعد كثيرًا في ظل وجود صواريخ لديها مجال 200 كيلومتر”.

ونقل الكاتب أيضًا عن أورين قوله أن كيان العدو “سيضطر إلى استهداف المناطق المدنية التي وضع حزب الله فيها صواريخه” وفق مزاعمه، معربا-أي أورين- عن دعمه لفكرة “إعلان الحرب على الحكومة اللبنانية في أية حرب مقبلة”.

غير أن المسؤول الصهيوني-وبحسب الكاتب- حذر في الوقت نفسه من أن المشاهد الدموية لأية ضربات صهيونية على لبنان ستنتشر في العالم وستشكل بالتالي ضربة دبلوماسية لكيان العدو، موضحًا-أي أورين-أن المعركة التي تبدأ في لبنان لا تنتهي فيه، وأنه في حال انتصر حزب الله فإن المعركة ستنتهي في “لاهاي”، في إشارة إلى المحكمة الدولية.

ونقل الكاتب عن أورين قوله أن “شرعية “إسرائيل” ستتآكل كما حقها في الوجود، فيما الطرف المقابل يحقق حتى الآن الانتصار في هذا الموضوع”، بحسب المسؤول الصهيوني.

وتابع كينير “إن ترسانة حزب الله متقدمة تكنولوجيًا اليوم أكثر بكثير، وعلى الأرجح لن تتمكن الدفاعات الإسرائيلية من التعامل مع عدد الصواريخ التي يستطيع حزب الله اليوم إطلاقها.

كما نقل الكاتب عن كبير محللي مجموعة الأزمات الدولية حول الكيان الصهيوني وفلسطين المدعو أوفر زالزبيرغ قوله أن “المجتمع الإسرائيلي سيتلقى ضربات لم يتلقاها منذ عقود في حال اندلاع الحرب”.

كذلك نقل كينير عن مسؤول أميركي رفيع قوله أن “ترسانة حزب الله تتضمن صواريخ أرض جو قادرة على استهداف الطائرات الحربية الإسرائيلية، إضافة إلى برنامج متطور للطائرات من دون طيار”.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

التعليقات مغلقة.