الكرة في ملعب العرب: روسيا والولايات المتحدة وإيران وإسرائيل تقترح مداخلها للتسوية في الخليج

4

 

 

 

 

الكرة في ملعب العرب: روسيا والولايات المتحدة وإيران وإسرائيل تقترح مداخلها للتسوية في الخليج

تحت العنوان أعلاه، كتب أندريه أونتيكوف، في “إزفستيا”، حول المشاريع المطروحة على بلدان الخليج اليوم، بين صب الزيت في النار ونزع فتيل الأزمة.

وجاء في المقال: أكدت إسرائيل عزمها على توقيع معاهدة عدم اعتداء مع الدول العربية في الخليج. وفيما لم يتم الكشف، بعد، عن تفاصيل هذه المبادرة على المستوى الرسمي، يُستشف من وسائل الإعلام أن الأمر لا يتعلق بحركة مصالحة من تل أبيب، إنما بنزوع إلى تكوين صداقات ضد إيران. وهذا يرتبط برغبة الولايات المتحدة في تشكيل تحالف لضمان سلامة ممرات الشحن في تلك المنطقة.

الحالة هنا، أشبه بالحالة حين يكون العرض أكبر من الطلب. فيمكن إقامة تحالف تكتيكي مع إسرائيل ضد إيران أو الانضمام إلى الولايات المتحدة، التي تسعى أيضا إلى خنق طهران.

في هذه الحالة، سوف تحل تل أبيب وواشنطن مهامهما المتمثلة في الحفاظ على الانقسام في العالم الإسلامي: طالما أن العرب يحتربون فيما بينهم ويعادون الفرس، فيمكن للإسرائيليين أن لا يقلقوا بشأن سلامتهم ومن أن يحاول أي كان معالجة القضية الفلسطينية في إطار قرارات مجلس الأمن والجمعية العامة للأمم المتحدة، وليس بالطريقة التي تعمل بها الولايات المتحدة الآن.

من ناحية أخرى، هناك مبادرة إيرانية ومقترحات روسية. تفاصيل الأولى، لم تتضح بعد. أما مقترح موسكو فيسمح على الأقل بتحقيق الانفراج الآن، وجعل الحياة على المدى الطويل صعبة على محبي مبدأ “فرق تسد”.

قدمت موسكو في الـ 23 من يوليو مفهومها للأمن الجماعي. والحديث يدور ليس عن محاولة منع اندلاع حريق في المنطقة، إنما إلغاء أسباب أي “حريق” محتمل. النقطة الأساسية في الاقتراح الروسي، هي قيام دول المنطقة بإنشاء منظمة أمن والتعاون في الخليج.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

التعليقات مغلقة.