أخبار رئيسية

الغارديان لأمريكا، لصبر إيران حدود

 الوقت- قالت صحيفة الغارديان البريطانية يوم الثلاثاء على لسان الكاتب ” سعيد كمالي دهغان” إنه ومنذ انتخاب دونالد ترامب، أفادت عدد من التقارير بأن الولايات المتحدة تعمل على تصنيف الحرس الثوري الإيراني كجماعة إرهابية لكن أمريكا يجب أن تعلم أن هناك حدا لصبر إيران.

وقال الكاتب إن ترامب يواجه موعدا نهائيا في نهاية الأسبوع الحالي أمام الكونغرس الأمريكي للاعتراف بامتثال طهران بموجب الاتفاقية، فهناك حالة من عدم اليقين بشأن المدى الذي سيذهب إليه الرئيس الامريكي لإظهار عدم رضاه عن الاتفاق، الذي كان إنجازا رئيسيا للسياسة الخارجية لإدارة أوباما، ويمكن لترامب أن يعلن عن بعض العقوبات الجديدة الرمزية أو استعادة العقوبات ذات الصلة النووية في انتهاك صارخ للاتفاق.

وتابعت الصحيفة البريطانية بالقول: لكن تهديدا أمريكيا واحدا لإيران أثار عددا كبيرا من الاضطرابات، حيث قالت وزارة الخارجية الإيرانية إن الجمهورية الإسلامية ستظهر ردا سريعا إذا ما صنفت الولايات المتحدة الحرس الثوري كمنظمة إرهابية.

ونقلت وكالة الأنباء الإيرانية عن بهرام قاسمي المتحدث باسم الوزارة قوله “إننا نأمل في ألا تقوم الولايات المتحدة بهذا الخطأ الاستراتيجي”، وأضاف “إذا فعلوا ذلك فإن رد فعل إيران سيكون حازما وحاسما ويجب أن تتحمل الولايات المتحدة كل عواقبه“.

وقد أوضح الاتحاد الأوروبي أنه يؤيد تماما الاتفاق النووي، وقد أكدت الوكالة الدولية للطاقة الذرية ثماني مرات أن طهران تمتثل للاتفاق وبشكل كامل، وقد اقترحت المستشارة الألمانية انجيلا ميركل أن يكون الاتفاق نموذجا لحل الأزمة الكورية الشمالية، بينما صرحت تيريزا ماي رئيسة الوزراء البريطانية لنظيرها الإسرائيلي بنيامين نتنياهو يوم الاثنين بأن بريطانيا مازالت ملتزمة بشدة بالاتفاق وأعربت عن اعتقادها بأن الاتفاق النووي مع إيران يحمل أهمية حيوية بالنسبة للأمن الإقليمي في المنطقة.

وقال ريتشارد دالتون، السفير البريطاني السابق لدى طهران، أن تعيين الحرس كجماعة إرهابية سيكون تصعيدا كبيرا.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: