اكد عضو تكتل “​لبنان القوي​” النائب ​زياد أسود​، خلال تصريح له عبر مواقع التواصل الاجتماعي، انه “عندما تتوجه ​التظاهرات​ بوجه من ينهب في مناقصات ​الميكانيك​، ​النفايات​، ​لوحات السيارات​، ومنتحلي صفة تقديم خدمات من سجل عدلي واخراجات قيد محاضر وغيره وتُصوب الأصابع عليهم من ​هشام عيتاني​ و​الحريري​ وشركائه من كل الأحزاب يمكننا القول انها ثورة، و البوصلة صحيحة”.